الشرقية الأعلى في وفيات وإصابات العمل بالمملكة بنسبة 72 % - صحيفة أجير الإلكترونية
الجمعة 19 يناير 2018




جديد المقالات
جديد الأخبار
الأخبار عمل وعماله › الشرقية الأعلى في وفيات وإصابات العمل بالمملكة بنسبة 72 %
تصغيرتكبير | افتراضي

الشرقية الأعلى في وفيات وإصابات العمل بالمملكة بنسبة 72 %الدكتور سميح الألمعي
متابعات أجير
كشف رئيس قسم طب الأسرة والمجتمع بجامعة الدمام الدكتور سميح الألمعي عن تسجيل المنطقة الشرقية أعلى نسب الإصابات والوفيات الناتجة عن حوادث العمل على مستوى المملكة، بنسبة تزيد على 32% للإصابات وأكثر من 40% للوفيات وفق الإحصاءات السنوية.
وأشار إلى استحواذ المنطقة على 62% من الاستثمارات الصناعية في المملكة، وهو ما يعني تركز الصناعات الضخمة ذات المخاطر المهنية العالية فيها.
وأضاف د. الألمعي خلال ندوة بعنوان «اليوم العالمي للصحة والسلامة» أقيمت صباح أمس في جامعة الدمام، تزامناً مع اليوم العالمي للصحة والسلامة في العمل تحت شعار «ضغط العمل.. تحدٍ جماعي» أن الآثار الصحية والنفسية لضغوط العمل احتلت المرتبة الثانية للكلفة الاقتصادية بعد الاعتلالات العضلية والحركية حسب الإحصائيات العالمية، مضيفاً أن المكتب التنفيذي لوزراء الصحة لدول مجلس التعاون الخليجي شكل لجنة الصحة المهنية الخليجية، لتقييم الوضع الحالي للصحة المهنية في منطقة الخليج العربي، وتضمنت توصيات الاجتماع الأخير لوزراء الصحة لدول مجلس التعاون، الاحتفال بالأسبوع الخليجي للصحة والسلامة المهنية خلال الأسبوع الأخير من شهر إبريل، ليتزامن مع اليوم العالمي للصحة والسلامة المهنية الذي يوافق 28 من إبريل من كل عام، إلا أن إحصائيات تقدير المخاطر النفسية والاجتماعية والكلفة الاقتصادية غير متاحة أو على أقل تقدير غير دقيقة في المملكة والعديد من دول المنطقة.
وأوضح أن جامعة الدمام اهتمت مبكراً بالجانب العلمي والتأهيلي والتدريبي في مجال الطب والصحة والسلامة المهنية من خلال إنشاء برنامج ماجستير الدراسات العليا في الطب المهني والصحة المهنية منذ أكثر من 15 عاماً، كما اتخذ القسم عدة خطوات لاعتماد درجة الزمالة في ذات التخصص لتوفير كوادر من الأطباء والطبيبات المؤهلين بأعلى مستويات الحرفية والتخصص، كما نقوم الآن على إنشاء مختبرات وعيادات للطب المهني ضمن أقسام المركز الجديد لطب الأسرة والمجتمع والمزمع افتتاحه قريباً، حيث يتطلب بناء سياسات وبرامج وطنية توفير العديد من البنى التحتية وأهمها الكوادر المؤهلة والمختبرات والعيادات لإدارة مثل هذه البرامج علمياً وفق أحدث المعايير العالمية.
وأضاف الألمعي ان العالم يحتفل في 28 من إبريل الجاري من كل عام باليوم العالمي للصحة والسلامة المهنية في العمل بهدف رفع الوعي حول كيفية جعل العمل آمناً وصحياً، ورفع مستوى الالتزام السياسي بالصحة والسلامة المهنية في أماكن العمل واحتفالاً بهاتين المناسبتين وللعام الثاني على التوالي تقوم جامعة الدمام ممثلة في قسم طب الأسرة والمجتمع بكلية الطب بتنظيم هذه الندوة العلمية وبمشاركة عدد من المتحدثين من الجهات المعنية في المملكة وتضمن البرنامج العلمي للندوة جلستين رئيسيتين قدمهما أطباء من قسم طب الأسرة والمجتمع في جامعة الدمام وأرامكو ومن الشركة السعودية للكهرباء وإدارة الصحة المهنية بوزارة الصحة ومجمع الدمام الطبي ممثلة في اللجنة الطبية بواقع 7 ساعات معتمدة من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية.
وتناول المتحدثون مواضيع مهمة من منظور العاملين في تخصص الصحة والسلامة المهنية، ويتناول اليوم العالمي المخاطر الاجتماعية والنفسية لبيئة العمل في القطاعات المختلفة تحت عنوان «ضغوط العمل.. تحديات مجتمعة»، وتعتمد فلسفة هذا الشعار على مواكبة المعايير السائدة في العصر الحديث، التي أصبحت تميز الحياة العملية في قطاعات العمل المختلفة مما يصب في النهاية في جعل العمل آمناً وصحياً من جميع الجوانب البدنية والنفسية والاجتماعية.

| شارك :
تعليقات تعليقات : 0 | إهداء إهداء : 0 | زيارات زيارات : 1285 | أضيف في : 05-02-2016 10:52

خدمات المحتوى


1.02/10 (12 صوت)

إستراتيجية الإسكان
شبكة خدمات الإيجار
برنامج الدعم السكني